الخرطوم :تارا نيوز
بحث وزيرا الصحة الدكتور عمر النجيب ووزير شؤون مجلس الوزراء الباشمهندس خالد عمر يوسف الوضع الصحي الراهن في البلاد والوقوف على برامج وجهود وزارة الصحة، وعرض النجيب خطة الوزارة لبناء وتأهيل القطاع الصحي عبر الرعاية الصحية الأساسية وتأهيل أقسام الحوادث بالمستشفيات. فضلاً عن حل مستديم لمشكلة الدواء.
وأشاد وزير الصحة – خلال استقباله بمكتبه اليوم وزير شؤون مجلس الوزراء خالد عمر يوسف وبحضور وكيلة وزارة الصحة المكلفة د. يسرا محمد عثمان – بجهود وزارة شؤون مجلس الوزراء في الفترة الأخيرة والوقوف والمساهمة في حلحلة المشاكل العالقة التي عانت منها البلاد خاصة وفرة الدواء ومضى بالقول “المجهودات التي بذلتها وزارة شؤون مجلس الوزراء ليست أقل من مجهودات وزارة الصحة” – وأوضح أن وزير مجلس الوزراء قد وعد بتقديم المساعدة خاصة في جانب العلاقات الخارجية لتوفير الدواء وهي من ضمن اهتمامات وزارة الصحة وحكومة الفترة الانتقالية وأحد الحرائق التي نتمنى أن تحل بشكل كلي.
وأوضح وزير شؤون مجلس الوزراء خالد عمر يوسف أن أولويات الحكومة في الموازنة القادم هو التركيز على الصحة والتعليم، فضلاً عن ربط الميزانية بالخطة التنفيذية لمجلس الوزارء، داعياً للمتابعة الدائمة لملف الدواء، وأعلن عن اتجاه لإنشاء لجنة لرقابة الدواء وتضم عدد من الجهات ذات الإختصاص منها ( الصحة، المالية، مباحث التموين ..الخ) ولذلك لمتابعة انسياب الدواء للولايات.
وسجل وزير شؤون مجلس الوزراء زيارة لموقع الرصد المبكر للكورونا وتلقى عرض من مدير الإدارة العامة للطوارئ والوبائيات د. محمد عبد الحافظ عن جائحة كورونا ومجهودات الوزارة لإنهاء الجائحة عبر اللقاحات المتوفرة الأن في البلاد – وأطلع على مجهودات الوزارة وتدخلاتها الناجحة في ولاية البحر الأحمر – وسجل خالد زيارة لمركز التحصين وتلقى تنوير من مدير إدارة التحصين د. إسماعيل العدني عن برامج التحصين المتعددة والاستعدادات التي تجرى للتوسع في برنامج التحصين الذي يشمل كل البلاد في القرى والحضر حتى تطعيم 40% من السكان بالسودان .

التعليقات