الخرطوم :تارا نيوز
أشاد دكتور جبريل ابراهيم وزير المالية والتخطيط الإقتصادى بالدور الكبير الذى تقوم به مملكة السويد تجاه السودان من خلال اجتماعات اصدقاء السودان التى عقدت فى لندن و برلين و السعودية من اجل فتح الطريق امام الحكومة السودانية للعبور باحسن ما يكون لمواطنيها و لسعيها نحو حل مشكلة ديون السودان .
جاء ذلك فى اللقاء الذى تم بعد ظهر اليوم بوزارة المالية بالسيدة جانن ألم أركسون وزيرة التنمية الدولية بمملكة السويد بحضور سفيرة السويد بالخرطور و حضور الدكتور أمين صالح يسن وكيل التخطيط بوزارة المالية و الدكتور هبة محمد على مستشار الوزير للشؤون الدولية .

و أعرب السيد الوزير عن إمتنانه لمملكة السويد فى دعمها الذى ظلت تقدمه للسودان لدعم الفترة الإنتقالية فى برامج الحماية الإجتماعية و برنامج دعم الأسر وبرامج منظمة اليونسيف للتنمية و دعم الخدمات الاساسية للتعليم و الصحة و دعم القطاع الزراعى فى شرق السودان و اهتمامها بالتحول المناخى و معالجته فى كل مناطق السودان .

من جانبها حيت السيدة جانن وقفت الشعب السودانى مع حكومته و دعت للمزيد من تضافر الجهود حتى يستفيد الشعب السودانى من كل إمكانياته و هو يحتل موقع استثنائى بين الدول الصديقة . و قالت أركسون من الضرورى دعم القطاعات الحيوية التى يحتاجها السودان فى مقبل ايامه مثل الطاقة المتجددة و بناء قدرات الشباب و المرأة و عدد من المشاريع التى تهدف للسلام ، و دعم التحول الرقمى .

التعليقات