الخرطوم :تارا نيوز
التقى سفراء الاتحاد الأوربي المعتمدين بالخرطوم صباح اليوم، 20 نوفمبر، 2021، عضو المجلس السيادي، الأستاذ محمد التعايشي، ووزير العدل، الدكتور نصرالدين عبدالباري، ووالي وسط دارفور، الدكتور أديب يوسف.

وقد ناقش الاجتماع الأزمة الراهنة وأهمية استعادة العملية الديمقراطية واحترام الوثيقة الدستورية، وعودة عبدالله حمدوك رئيساً للوزراء.

وشكر السيد التعايشي، والسيد عبدالباري، والسيد يوسف الاتحاد الأوربي على دعمهم المستمر للانتقال الديمقراطي ومساندتهم لنداءات وقف العنف ضد المتظاهرين، واستعادة النظام الدستوري، واطلاق سراح المعتقلين.

وقد دعوا سفراء الاتحاد الأوربي إلى الاستمرار في التواصل والانخراط مع أصحاب المصلحة لتأكيد هذه الرسالة. وقد جدد السفراء دعمهم للديمقراطية والشرعية ومطالبات الشعب السوداني بالحرية والسلام والعدالة. بما يشمل الدفاع عن حقوق الإنسان وتعزيزها.

التعليقات