الخرطوم :تارا نيوز

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش عن أسفه “لنقص الفهم السياسي للمضي قدما” في السودان بعد استقالة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك.
وقال ستيفان دوجاريك ممثل الأمين العام إن “غوتيريش أخذ في الاعتبار استقالة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، معربا عن أسفه لعدم وجود تفاهم سياسي للمضي قدما رغم خطورة الوضع في السودان”.
وأضاف: “الأمين العام دعا جميع الأطراف المعنية لمواصلة الحوار الموجه نحو التوصل إلى حل شامل وسلمي ودائم.. آمال السودانيين في انتقال يؤدي إلى التحرر الديمقراطي أمر بالغ الأهمية، والأمم المتحدة على استعداد لدعم هذه الجهود”.
وندد غوتيريش بالعنف ضد المتظاهرين ودعا قوات الأمن في السودان إلى “ممارسة أقصى درجات ضبط النفس والوفاء بالالتزامات لدعم الحق في حرية التجمع والتعبير”.

التعليقات