الخرطوم :تارا نيوز
قال حزب الأمة القومي في بيان صحفي أن الخطوة التي قام بها رئيس الحزب فضل الله برمة ناصر بالتوقيع على الوثيقة السودانية التوافقية لادارة الفترة الانتقالية تمثل شخصه وليست الحزب.

وأصدر الحزب بيان جاء فيه :

بسم الله الرحمن الرحيم
حزب الأمة القومي

تصريح صحفي

إنتهج حزب الأمة القومي مبدأ التواصل مع كافة القوى السياسية من منطلق حرصه على الخروج من الأزمة الوطنية، وأطلق الحزب عملية تشاور واسعة حول الوضع الراهن في البلاد، وتشكيل جبهة وطنية عريضة لإنهاء الإنقلاب وإستعادة الحكم المدني الديمقراطي. وفي هذا الإطار التقى الحبيب سعادة اللواء فضل الله برمة ناصر رئيس الحزب المكلف بمجموعة من القوي السياسية والمجتمعية نهار اليوم الثلاثاء 19 ابريل الجاري، وتم الإعلان عن توحيد عدد من المبادرات الوطنية المطروحة من أجل الوصول إلى رؤية موحدة، صحيح وقع السيد رئيس الحزب المكلف على هذه الوثيقة التي لم تعرض على مؤسسات الحزب، ولذلك فإن هذا التوقيع لايمثل موقف المؤسسات، ونشدد على أن موقف حزب الأمة القومي المعلن والذي يبني على خريطة الطريق التي أعلنها في ديسمبر 2021م والمجازة من مؤسساته، ونؤكد للرأي العام أن الحزب يدعم كافة المبادرات التي تدعوا لتحقيق أهداف الثورة ولن يكون طرفا في أي مبادرة لا تعمل على إنهاء الإنقلاب وإستعادة الحكم المدني ولن نحيد عن مصلحة شعبنا في الحرية والديمقراطية.

الواثق البرير
الامين العام والناطق الرسمي لحزب الأمة القومي
الثلاثاء 19 أبريل 2022م

التعليقات