الخرطوم: حافظ كبير
دونت قوات الدعم السريع بلاغاً في مواجهة القيادي بالمؤتمر الشعبي، الناجي عبدالله، في نيابة الجرائم الموجهة ضد الدولة ومكافحة الارهاب تحت المادة 62 من القانون الجنائي السوداني لسنة 1991م والخاص بإثارة التذمر وسط القوات المسلحة والأمنية، والمادة 58 من القانون الجنائي.وتفيد متابعات “الجريدة” بأن قوات الشرطة الأمنية تبحث عن الناجي عبدالله للقبض عليه ولم تعثر عليه حتى الآن. وكان الناجي عبدالله قد هاجم قوات الدعم السريع في افطار بمنزل الدكتور غازي صلاح الدين، وقدم نقداً لاذعاً لقائدها الفريق محمد حمدان دقلو، وقال بأنه بدأ تعلم القراءة والكتابة بعد 2019، وأنه لا يمكن أن يكون مسؤولاً عن اقتصاد البلاد، وكذلك انتقد الناجي أدوار الفريق عبدالرحيم دقلو، وقال بأنه لا يعرف شيئاً حتى يكون مسؤولاً عن إدارة البلاد هو وأخوه حميدتي.

التعليقات