بإسم الدكتور الهادي ادريس رئيس الجبهة الثورية و كل أعضاء المجلس الرئاسي نزف التهنئة القلبية الخالصة لكل الشعب السوداني بكل فئاته و مكوناته الاجتماعية و السياسية .

و نتمني ان يكون هذا العام عام خير و سلام يعمه التوافق من اجل حياة كريمة لشعبنا العظيم الذي صبر علي كل صنوف الأذى.
وبهذة المناسبة المباركة تدعو الجبهة الثورية كل الفرقاء السياسيين مدنيين و عسكريين الي تغليب مصلحة الوطن و المواطن و الدخول بدون اى شروط او تعقيدات الي حوار مسؤول و شفاف لإنقاذ بلادنا .

ترسل الجبهة الثورية تهاني خاصة الي كل الاهل في معسكرات اللجوء و النزوح و تتمناه اخر عيد في المعسكرات و تعاهدهم ببذل كل الجهود من اجل عودة كريمة الي ديارهم .
كما ترسل دعواتها الصادقة الي كل اطراف النزاع في ولاية غرب دارفور الي تحكيم صوت العقل و الضمير و حقن دماء المواطنين الابرياء و إعلاء قيم التعايش السلمي بين الجميع.

أسامة سعيد
الناطق الرسمي باسم الجبهة الثوريه
١ مايو ٢٠٢٢

التعليقات