الخرطوم :تارا نيوز
أشاد عضو مجلس السيادة الانتقالي مولانا يوسف جاد كريم بالدور الذي تضطلع به دولة الإمارات العربية المتحدة، لدعم السودان في كافة المجالات وحرصها على تطوير علاقاتها الثنائية، وترقيتها،خدمةً لمصالح شعبي البلدين.

وعبر عضو مجلس السيادة، خلال لقائه بمكتبه بالقصر الجمهوري اليوم، السفير الإماراتي بالخرطوم حمد بن محمد حميد الجنيبي، عن تقديره وشكره، للمساعدات الإنسانية التي ظلت تقدمها دولة الإمارات للسودان في العديد من المجالات التنموية والخدمية والصحية.

وقال السفير الجنيبي، في تصريح صحفي، إن اللقاء تطرق لآفاق العلاقات السودانية الإماراتية المتميزة، وضرورة تفعيل الاتفاقيات والوسائل التي من شأنها المساهمة فى دفع الجهود لدعم العلاقات ومجالات التعاون الاستثماري.

وأضاف أن عضو مجلس السيادة طلب نقل تحياته وتقديره لقيادة دولة الإمارات، لما قدمته من مساعدات متواصلة للسودان، ووصف اللقاء بأنه كان مثمراً ومتميزاً، مؤكداً دعم بلاده للسودان في جميع المجالات.

التعليقات