الخرطوم : تارا نيوز

بدأت اليوم بالولاية الشمالية حملة حصر المعدنين التقليديين وتحديث بيانات التعدين التقليدي والتي تنفذها الادارة العامة للإشراف والرقابة علي التعدين التقليدي بالشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة برعاية المدير العام للشركة تحت شعار(تقنين تطوير وتمويل وتأمين) وستستمر الحملة التي تستهدف أسواق التعدين والمناجم ومواقع الانتاج محليات دنقلا ودلقو وحلفا لمدة أسبوعين .

وأكد مدير مكتب الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة بالولاية الشمالية الاستاذ محمد صلاح محمد احمد في تصريح “لسونا ” أن الحملة بدأت اليوم بسوق القعب للتعدين التقليدي بمحلية دنقلا .

وأشار الي أن الحملة تركز على حصر المعدنين التقليديين والصاغة ومحال الصاغة بالاسواق ومواقع الانتاج الرفع المساحي والآليات والمعدات والاجهزة المستخدمة وحصر الأنشطة في أسواق التعدين(أحواض الغسيل والطواحين المائية والهوائية والصاغة ) بجانب حصر الأنشطة التجارية والخدمية المصاحبة بالاسواق.

وقال أن حملة حصر المعدنين التقليديين تعتبر خطوة مهمة نحو تحديث قاعدة بيانات التعدين التقليدي والاحاطة بالمعدنين وتأهيلهم ورفع قدراتهم وتوزيعهم في جمعيات انتاجية لحفظ حقوقهم ونشر الوعي وسط المعدنين والمحافظة علي حياتهم وتعزيز السلامة والصحة المهنية كما يساهم الحصر في تطوير قطاع التعدين التقليدي وتحقيق إستراتيجية التعدين التقليدي (صناعة تعدينية آمنة ومتطورة) والحفاظ علي البيئة والسلامة والحد من المهددات والمخاطر بمناطق التعدين التقليدي بالولاية الشمالية فضلا عن المساهمة في عمليات التخطيط السليم ووضع الرؤى والاستراتيجيات المستقبلية التي تساعد في تطوير قطاع التعدين التقليدي ونقله من قطاع تقليدي الي قطاع منظم.

التعليقات