متابعة :تارا نيوز
أعلنت منظمة الصحة العالمية أنها أوقفت تجاربها لعلاج مرضى كوفيد-19 بعقار الملاريا هيدروكسي كلوروكين وعقار الإيدز لوبينافير ريتونافير بعد أن فشلت في الحد من الوفيات.
وجاءت هذه الانتكاسة في الوقت الذي سجلت فيه المنظمة أكثر من 200 ألف إصابة جديدة بالوباء على مستوى العالم في يوم واحد للمرة الأولى، وقالت المنظمة في بيان مشيرة إلى تجارب كبيرة تشارك فيها دول عديدة “تظهر النتائج المبدئية للتجارب أن هيدروكسي كلوروكين ولوبينافير/ريتونافير لا يسهمان بشيء يذكر في الحد من وفيات مرضى كوفيد-19 الخاضعين للعلاج في المستشفيات، سيوقف الباحثون التجارب على الفور”.
وأوضحت المنظمة التابعة للأمم المتحدة أن القرار، الذي اتخذ بناء على توصية لجنة دولية، لا يسري على دراسات أخرى ترتبط باستخدامهما مع المرضى خارج المستشفيات أو كوقاية.
وبدأت التجارب التي تقودها منظمة الصحة العالمية والتي تسمى تجارب التضامن بخمسة أنواع بحثاً عن مكونات علاج محتمل لكوفيد-19، كما أن هناك حوالى 18 لقاحاً تجريبياً جار اختبارها على البشر من بين قرابة 150 علاجاً يجري تطويرها.