الي سعادة حسام عيسي سفير جمهورية مصرالعربية لدي الخرطوم
23 يوليو1952م ..مصر كما يجب أن تكون.
23 يونيو،ثورة الشعب المصري لصالح قيمة مصر وطن وكيان،ومستقبل وأحلام،هي صوت الجيش المصري الذي حمل المهمة الوطنية بصدق وإخلاص،فكانت ثورة أفصح مافيها الحياة الأجمل للشعب،ودفع قيمة الثورية في الوطن العربي،ورسم معالم مصر القائدة والراسخة،التهنئة بذكرى الثورة لمصر وقيادتها وشعبها وهي بذات صوت 23 يوليو ظافرا ومظفرا،قائما على عشق مصر وأرضها ومستقبلها.
الذكرى نابضة في قلب الشعب لأنها تحرك الدماء إنتماء وإرتباط بالوطن.
حفظ الله مصر،ثورة مجيدة وشعبا مرابطا،وقيادة رابطة على قلبها بيقين وإيمان بالله والوطن والحق .