المصدر : أ ف ب
بدأ مجلس النواب التونسي، اليوم الخميس، جلسة التصويت على سحب الثقة من رئيسه راشد الغنوشي.
وفي بداية الجلسة، اعترض نواب على آلية التصويت وأوراق الاقتراع، فرفعت لمدة 10 دقائق قبل أن تستأنف مجدداً.
وكانت ثلاث كتل نيابية قد طالبت بعقد هذه الجلسة لسحب الثقة من رئيس حركة النهضة، لما اعتبروه سوءاً في إدارة المجلس ومحاولته توسيع صلاحياته على حساب رئيس الجمهورية.
وقالت رئيسة الحزب الدستوري الحر في تونس عبير موسى “عازمون على سحب الثقة من الغنوشي لخطورته على الأمن القومي”.
وتعقد الجلسة وسط إجراءات أمنية مشددة.
وانتخب الغنوشي رئيساً للبرلمان في 13 نوفمبر (تشرين الثاني) 2019. واتسمت مرحلة رئاسته بالإرباك والفوضى، فجمعت كتل نيابية 73 توقيعاً لتقديم لائحة تطلب عقد جلسة عامة من أجل سحب الثقة منه، التي يتطلب تحقيقها تصويت 109 نواب لصالح طرح الثقة.