الخرطوم : تارا نيوز
أثار الحفل الذي نظمه فنان الطمبور محمد النصري ، جدلاً واسعاً داخل مواقع التواصل الاجتماعي ، بسبب الحشد الجماهيري الذي حضر الحفل، في ظل الموجة الثانية لفايروس كورونا ،والتي أصبحت تعم البلاد بصورة اكبر من الموجة الأولى .

ووجه عدد من الصحفيين والمتابعين داخل مواقع التواصل الاجتماعي نقداً للفنان محمد النصري ، واصفين بأن الخطوة واقامته حفل جماهيري في هذه الظروف بمثابة عدم المسؤولية من كل الاطراف ، فيما رأى أخرون بأن الحكومة نفسها متساهلة مع الأمر وهي تنظم تجمعات الساحة الخضراء لإستقبال قادة السلام .

وكتبتب الصحفية هنادي عبد اللطيف مقال حول حفلة النصري قالت فيه ” فنان مثل النصري كان عليه أن يكون مصدرا للوعي والتنبيه بخطورة هذا المرض الفتاك كان بإمكانه أن يخرج معتذرا عن قيام الحفل بسبب الجائحة التي بدأت بشدة في موجتها الثانية ..حتى لايعرض أرواح الآلاف لخطر هذا الفيروس.. مؤكدا لو فعل ذلك لكسب قلوب الملايين وازدادت محبة جمهوره.

كلمات مفتاحية

التعليقات