الخرطوم :صهيب كرمة

تابعنا  خلال  الفترات الماضية  كثير من المبادرات الرائعة في مختلف  الامور ، من جِهات  ومنظمات  ولجان  مختلفة ، هذه المرة نقف علي مبادرة شخصية أكثر روعة، مع ابن كرمة البلد الدكتور عاصم محمد السيد إختصاصي أمراض  وجراحة الكلي والمسالك البولية، الحائز علي درجة الزمالة البريطانية.

في هذه الأيام يُحيّ د. عاصم بمبادرة  إنسانية نبيلة بالمنطقة في مجال  تخصصه، وتستهدف  مبادرته  كافة الفئات العمرية من قرية لأخرى يقوم بإجراء الكشف على مرضى المسالك البولية وإجراء موجات صوتية وفحوصات للبروستاتا وأورام وحصاوي الكلي ، واورام المثانة و التهابات البول المتكررة مجاناً ، لم  يتواني في تقديم العون لأهله وهذه من شِيم الكُرماء.
في جولته هذه  قام بتغطية جزء كبير من مناطق شمال دنقلا متنقلاً باحثاً عن مرضى تخصصه  ليقوم بواجبه تجاههم قمت برصد  عدد  من  المناطق  في  هذه  المِساحة  نورد أبرزها مع أرقام الكشوفات التي سجله خلال الاسبوعين الماضيين حيث انطلقت مبادرته بدايةً من مستشفي البرقيق وسجل المرضي في اليوم الأول عدد فوق ال٢٠٠ مريض.

وعقب ذلك  اعلن  مبادرته في  اليوم  التالي  للكشف المجاني بمركز صحي الشيخ السائر بكرمة البلد شمال، وسجل المرضي عدد فوق ال٧٠ مريضاً، وإنتقل في  اليوم الثالث لجزيرة بدين
وقابل عدد  فوق ال١٧٢ مريضاً، ويوم  الثلاثاء كان بمستشفي فريق بالمحس ولاقي بها ٨٠ مريضاً، ومنها  يوم الأربعاء إنتقل إلى مستشفي الترعة (غرب دلقو) حيث لاقي فيها ٨٠ مريضاً.

تحرك يوم الخميس الي  حاضِرة السِكوت مدينة عبري، وقابل فيها حوالي ٦٥حالة بمستشفي عبري، وإنتقل  الي مركز صحي عاقولة يوم الجمعة وقابله عدد ٨٠ مريضاً، وعاد الي مستشفي دلقو يوم السبت واجري كشف  لعدد ٦٥ مريضاً، ومنها عاد الي محلية البرقيق لتكملة  الكشف لمن فاته الفرصة  للمرة الثانية يوم الاثنين الماضي وسجل حوالي ٤٥ حالة. منها انطلق لمركز صحي قرية ابوفاطمة يوم الثلاثاء الماضي وسجل حوالي ٩٣ مريضاً.

اجري دكتور عاصم خلال نشاطاته بعض العمليات الجراحية في المسالك  البولية، وبعض  العمليات الطارئة، حيث  أسفرت المبادرة كشف حالتان سرطان في الكلي، وسرطان في المثانة ، وعدد كبير من الحصاوي الذي لم يعلم به صاحبه الا في  لحظات  المقابلة، كما تم الكشف عن  عدد كبير من حالات البروستاتا.

اوصي الدكتور  الزائر عاصم  عموم  مرضي  المسالك  البولية علي ضرورة الاهتمام  والمتابعة  الدورية  مع الطبيب وإجراء الكشف من وقت لآخر، موضحاً لإرتباط تأثيرهاعلي الكليتين.
وفي  سبيل  الاستفادة  من  جولاته  تلك  إستسمحته لتقديم بعض  الملاحظات التي  تبينت له  خلال  زيارته لعموم المنطقة حتي نقوم بمعالجة  الجوانب  التي في وسعنا طرحه لجهات ذات  الاختصاص  والخيريين، حيث  شكي  من  غياب أجهزة العمليات  الجراحية   بمستشفي  البرقيق  وقال  انها   ناقصة.

علي ضوء ذلك وضع عدد من الاقتراحات علي طاولة الجهات المعنية، ابرزها ضرورة  انشاء  قسم  خاص  بالمسالك  البولية كاملة بحيث ان يتمكنوا من إجراء البروستاتا بالمناظير وإزالة الحصاوي بالليزر، وإزالة  أورام  الكلي  والمثانة وغيره، بعنابر تنويم  وعمليات  وكل  اقسام  المتابعات، وبيّن عدم توفر ذلك بالبرقيق ودنقلا، مقترحاً بان  تتم  وضع دراسة كاملة وعرضها لجهات خيرية يمكنها ان تتبني ذلك كاملة.

يعمل  الدكتور عاصم بالمستشفى الكويتي الخرطوم، وكشف علي انه سيقدم ثلاثة إلى خمسة ايام لمرضاه بالبرقيق شهرياً بعد عودته لمقر عمله. واقترح لحملة حنبنيهو بأن تقوم بالتنسيق مع  مختلف  الأخصائيين من دنقلا  والخرطوم علي ان تتم استضافتهم لإحياء مبادرات  عبر برنامج الاختصاصي الزائر خاصة امراض الجلدية والعظام  وغيره من التخصصات الغير متوفرة بالبرقيق.

رسالة الي مدير عام  الصحة  بالولاية  الشمالية  الدكتور اباذر محمد  علي  نرجوا ان  يقوم  بدعم  مثل  هذه  المبادرات عبر وزارته بتوفير وسيلة نقل  مُدعّم بسائق وحافز للتوفير لاهالي الولاية  عناء  السفر  والتكاليف  الباهظة التي ينفق في سبيل العلاج خاصة مع الوضع الاقتصادي الذي أرهق الغني والفقير، الي  جانب  النقص الذي  يلاقي  المبادرين في ابسط مقومات انجاح  مثل  هذه  المبادرات  الانسانية نأمل من كريم سيادته تذليل العوائق مع الود والتقدير.

واخيراً  قبل  أن  يغادر  الدكتور  عاصم  الولاية الشمالية يوم الاحد  المُقبل يعلن عن   قيام   يوم  علاجي   مجاني بمستشفي  وادي  حلفا  وذلك يوم السبت من الساعة الثامنة صباحاً ليستقبل كل مرضي الكلى والمسالك البولية بوادي حلفا  إذ  نناشد  شباب حملة حنبنيهو بوادي  حلفا  وقُراها  المختلفة  للوقوف  سنداً  وتبليغ الأهالي وتنظيم  كشف  التسجيل وإحتواء  اليوم  بكل تفاصيله، وفي هذه المساحة أحي بواسل جيش السودان الأبيض  الذي  ظل جنوده يعملون  في  ظل  ظروف  وتحديات  ومراحل  حرجة،  اسأل الله لهم وللجميع التوفيق.

التعليقات