الخرطوم :تارا نيوز
حسم نصر الدين الشغيل، التقسيمة الداخلية التي أجراها الجهاز الفني للهلال، وذلك بهدف عالمي (بلياردو) في شباك محمد النور أبوجا، أثار جدلا واسعاً وكبيراً وسط اللاعبين والجهاز الفني، حيث إستعان زوران بكريم السباعي ومهدي مزروق اللذان أقرا بصحة الهدف الذي سدده الشغيل من مسافة بعيدة، حيث ارتطمت كرته بالعارضة الأفقية ومنها في الأرض، وسط احتجاج من عناصر الفريق المنافس بقيادة محمد عبدالرحمن، بشة، بوغبا بالإضافة إلى عبدالرؤوف وسليم ، حيث احتجوا كثيراً على صحة الهدف، خصوصاً وأن التقسيمة كانت تعادلية وتبقت أقل من دقيقة على نهايتها، وفي النهاية احتسب زوران الهدف لمصلحة فريق الشغيل الذي حسم التقسيمة التي جاءت قوية ومثيرة، بين الفريقين، وطغى عليها الحماس والندية بين الفريقين وكأنها مباراة تنافسية، هذا وأشاد الجهاز الفني للهلال بالروح العالية للاعبين خلال مران اليوم الصباحي الذي عقده الهلال في الساعة التاسعة والنصف بالملعب الرئيسي بفندق (توليب قاردينيا) حيث اعتبره الجهاز الفني من اقوى واشرس تدريبات الهلال خلال معسكره بالقاهرة، لا سيما بعد إنضمام العناصر الدولية وإكتمال عقد الفريق لأول منذ بداية التحضيرات للموسم الجديد، الأمر الذي جعل الحصة التدريبية مليئة بالندية والإثارة بغرض إقناع الجهاز الفني لدخول توليفة الفريق الأساسية..
هذا وأخضع الجهاز الفني للهلال،العناصر التي بدأت مباراة الأمس الودية أمام طلائع الجيش، لتمارين استشفاء وجرى حول الملعب تحت إشراف مدرب الأحمال التونسي مهدي مرزوق..
وقرر الجهاز الفني الإكتفاء بتدريب اليوم الصباحي على أن يختتم الهلال تدريباته بآخر مران غداً السبت إستعداداً لخوض مباراة الجونة الودية عصر الأحد، وهي المباراة الأخيرة للهلال بمعسكره بالقاهرة، قبل التوجه للعاصمة الخرطوم في ذات اليوم..

كلمات مفتاحية

التعليقات